هل تعرف لماذا حرم الله سبحانه وتعالى أن يأتي الرجل زوجته من الدبر؟ وماهي عقوبتها.. وهل لها كفارة إذالا قدر الله ووقعت في ذنبها؟!

حرم الله جل جلاله على الأزواج ان يأتين بزوجاتهن من الدبر,أيضا نهى الرسول صلى الله عليه وسلم الرجال عن هذا , ولكن كثيرا ما يخطأ الأزواج في هذا الأمر وذلك بسبب انسياقهم وراء شهواتهم وغرائزهم دون الالتفات الى انه أمر محرم,ولكن الشيطان كثيرا مايستطيع الايقاع بالأزواج في هذا الحرام حيث يضعه نصب عينيهم في أزهى صورة, كمثل أي وسوسة يفعلها الشيطان,وكثيرا مايجهل الأزواج مخاطر هذا الامر وكثيرا ما يعرفون ولكنهم يتهاونون, وتبقى الضحية هي الزوجة التي يتسبب هذا الامر لها بالعديد من المخاطر الصحية منها والنفسية أيضا.
فما هي الحكمة من تحريم الله نكاح الازواج لزوجاتهن من الدبر؟وماذا سيتعرض له من العقوبات؟وكفارته اذا فعل هذا الامر ماذا؟
فلابد عزيزي القاريء ان تعلم ان طبيا يحدث تقلص بالعضلات التي تساعد الانسان في عملية الاخراج فيسمونها الاطباء عضلات التغلط وذلك عندما يأتي الزوج بزوجته من دبرها, فتكرار هذا الامر يعرض الزوجة الى مرض البواسير, ويعرضها أيضا الى احدى انواع الأورام يطلق عليه "الورم الحليمي الانساني" ومنه الى سرطان الشرج, وان اصيبت المرأة بأقل الاضرار ستكون هي الحكة الشرجية, ايضا تنشط بكتريا تقاوم المضادات الحيوية تسمى(usa300 ).
كل هذه الأضرار وغيرها تحدث بسبب هذا الامر الذي حرمه الله تعالى, فعليكم بمجاهدة النفس والاصرار على تطبيق أوامر الله ونواهي رسولنا الكريم.
ولا يوجد كفارة لهذا الذنب إلا التوبة النصوحه إلى الله والندم على فعلها, ففعلها يجعلك ملعوناً عند الله عفانا الله وإياكم.
حرم الله جل جلاله على الأزواج ان يأتين بزوجاتهن من الدبر,أيضا نهى الرسول صلى الله عليه وسلم الرجال عن هذا , ولكن كثيرا ما يخطأ الأزواج في هذا الأمر وذلك بسبب انسياقهم وراء شهواتهم وغرائزهم دون الالتفات الى انه أمر محرم,ولكن الشيطان كثيرا مايستطيع الايقاع بالأزواج في هذا الحرام حيث يضعه نصب عينيهم في أزهى صورة, كمثل أي وسوسة يفعلها الشيطان,وكثيرا مايجهل الأزواج مخاطر هذا الامر وكثيرا ما يعرفون ولكنهم يتهاونون, وتبقى الضحية هي الزوجة التي يتسبب هذا الامر لها بالعديد من المخاطر الصحية منها والنفسية أيضا.
فما هي الحكمة من تحريم الله نكاح الازواج لزوجاتهن من الدبر؟وماذا سيتعرض له من العقوبات؟وكفارته اذا فعل هذا الامر ماذا؟
فلابد عزيزي القاريء ان تعلم ان طبيا يحدث تقلص بالعضلات التي تساعد الانسان في عملية الاخراج فيسمونها الاطباء عضلات التغلط وذلك عندما يأتي الزوج بزوجته من دبرها, فتكرار هذا الامر يعرض الزوجة الى مرض البواسير, ويعرضها أيضا الى احدى انواع الأورام يطلق عليه "الورم الحليمي الانساني" ومنه الى سرطان الشرج, وان اصيبت المرأة بأقل الاضرار ستكون هي الحكة الشرجية, ايضا تنشط بكتريا تقاوم المضادات الحيوية تسمى(usa300 ).
كل هذه الأضرار وغيرها تحدث بسبب هذا الامر الذي حرمه الله تعالى, فعليكم بمجاهدة النفس والاصرار على تطبيق أوامر الله ونواهي رسولنا الكريم.
ولا يوجد كفارة لهذا الذنب إلا التوبة النصوحه إلى الله والندم على فعلها, ففعلها يجعلك ملعوناً عند الله عفانا الله وإياكم.

الاكثر مشاهدة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.