فتاة نسيت رقتها تماماً بعدما رأت حبيبها يخونها.. فشاهد ماذا فعلت !! مش ممكن تصدق اللي عملته أبداً ؟!

لا يَخفى على أحد أن الحياة لا تسير على مسار واحد ولا تدوم على شاكله واحدة, بل قابلة للتغيُر في اي لحظة مع كل يوم وشهر وعام, ليس الحياة بشكل عام فقط بل أن الحياة الزوجية أيضاً لا تسير على نموذج محدد ولا إطار من المشاعر والاحاسيس ثابت, فمن الطبيعي أن تهبط كل هذه الأمور وتعلوا مرة أخرى, فلا يوجد شيء ثابت داخل إطار الحياة الزوجية, فهذه الفتاة شاهدت حبيبها وهو على تواصل بواحدة أخرى غيرها ويخونها معها, فالحياة السعيدة والأمور المبهجة التي كانوا يعيشون فيها توقفت بأمر الدفاع عن الحب من الخيانة الزوجية اللعينه, وأسفرت عن معارك زوجية لم تكن في حسبان هذه الفتاة الجميلة المدلــلـه, يؤسفني أن أزف  إليكم هذا الخبر ! فالفتاة الرقيقة الناعمه هذه ككـثير من الناعمات الجميلات تنازلت عن رقتها تماماً وكشفت عن حقيقتنا كفتيات لمن يفكر ان يخوننا يوماً, واقلعت عن وجهها قناع الأنوثه, وربما كان سوف يذهب عنها دون عوده, ولما وجد زوجها حبيبها أن حبيبته قد تبدلت بوحش كاسر وغاضب امامه, ربما سوف يكلفه الأمر إصابات بالغة سوف تجعل ما فعله من مقلب ليستفز غيرتها عليه هو نهاية مؤسفة لحياته على سرير غرفة النوم بمنزل الحياة الزوجية, ولكن أنقذ نفسه أخيراَ من شر غيرتها وأخبرها بأنه "مقلب حب", فكان مقطع كفيل أن يهلكك من الضحك . لمزيد  من التفاصيل شاهد الفيديو.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.