هذا الطفل فارق الحياة أثناء نومه بعد إلاستحمام مباشرة والأطباء يقولون السبب عادة تفعلها كل الأمهات مع أطفالها؟!

عادة ما تفعل كثير من الأمهات هذا مع أطفالها, قالت الأم التى فقدت قطعة من قلبها بعد موت طفلها ذا الأربع سنوات أنها كعادتها يأتي نهاية الأسبوع وتقوم بملىء "بانــيو الإستحمام" لطفلها ويبدأ اللعب في الماء لوقت قد يصل لساعة تقريباً, فتقول الأم دائماً ما أستغل هذه اللحظات التي يلعب فيها طفلي في الماء لاقضى بعض أمور البيت ومابين عدة دقائق وأخرى أطل عليه أنظر كيف حاله, ثم في أخر نصف ساعة إنشغلت أكثر عنه في أمور البيت وعادة ما يحدث هذا كل مرة وبعدها أعود إليه لإنتهاء حمامه ولعبه وأتركه يأخذ راحته في الجلوس او ان يذهب للنوم مسترخياً وسعيداً, وبالفعل انهت الام مراسم الإستحمام الإسبوعي لطفلها وذهب لينام, ثم ذهبت الأم لتطمئن عليه أثناء نومه فوجدت وجهه تحول إلى اللون الأزرق ويُخرج من فمه رغاوي بيضاء وفاقداً للوعي, أسرعت الام بطفلها إلى أقرب طبيب الذي أكد وفاة الطفل وبعد معرفته لما حدث للطفل شخص الطبيب سبب الوفاه وهي ان الطفل قد تعرض لحالة غرق يدعى "الغرق الثانوي" ويكون ناتج عن إبتلاع الطفل لكمية بسيطة جدا من الماء دخل القليل منها إلى الرئة وإستـــقر فيها ولم تعيقه من عملية التنفــس, ثم بعد خلوده في النوم تسبب الماء في إختناقه مما ادى إلى وفاته, لذلك أرادت الأم نشر الخبر وتحذير الأمهات والأباء لهذه العادة وحطورتها المؤلمة. 
عادة ما تفعل كثير من الأمهات هذا مع أطفالها, قالت الأم التى فقدت قطعة من قلبها بعد موت طفلها ذا الأربع سنوات أنها كعادتها يأتي نهاية الأسبوع وتقوم بملىء "بانــيو الإستحمام" لطفلها ويبدأ اللعب في الماء لوقت قد يصل لساعة تقريباً, فتقول الأم دائماً ما أستغل هذه اللحظات التي يلعب فيها طفلي في الماء لاقضى بعض أمور البيت ومابين عدة دقائق وأخرى أطل عليه أنظر كيف حاله, ثم في أخر نصف ساعة إنشغلت أكثر عنه في أمور البيت وعادة ما يحدث هذا كل مرة وبعدها أعود إليه لإنتهاء حمامه ولعبه وأتركه يأخذ راحته في الجلوس او ان يذهب للنوم مسترخياً وسعيداً, وبالفعل انهت الام مراسم الإستحمام الإسبوعي لطفلها وذهب لينام, ثم ذهبت الأم لتطمئن عليه أثناء نومه فوجدت وجهه تحول إلى اللون الأزرق ويُخرج من فمه رغاوي بيضاء وفاقداً للوعي, أسرعت الام بطفلها إلى أقرب طبيب الذي أكد وفاة الطفل وبعد معرفته لما حدث للطفل شخص الطبيب سبب الوفاه وهي ان الطفل قد تعرض لحالة غرق يدعى "الغرق الثانوي" ويكون ناتج عن إبتلاع الطفل لكمية بسيطة جدا من الماء دخل القليل منها إلى الرئة وإستـــقر فيها ولم تعيقه من عملية التنفــس, ثم بعد خلوده في النوم تسبب الماء في إختناقه مما ادى إلى وفاته, لذلك أرادت الأم نشر الخبر وتحذير الأمهات والأباء لهذه العادة وحطورتها المؤلمة. 

الاكثر مشاهدة

يتم التشغيل بواسطة Blogger.