عند النظر للوهله الاولي فى الصوره تعتقد انها تصتحبه الى المدرسه ولكن الحقيقه ستصيبك بالذهول


لا أحد ينسى دور الأم العظيم في الحياة، بحيث تكون الأم هي المسئولة عن كل الأمور التيس تخص أبنائها، والأمومة ليست بالأمر السهل كما يعتقد الكثير، حيث إن الأمومة هي من أصعب الأمور، حيث تعتبر الأم هي مصدر الحب والعطاء والتضحية.
ولكن عندما كانت أحد السيدات تصطحب ابنها إلى المدرسة فكرت في موضوع أنها من الممكن أن تكون تلك المرة الأخيرة التي سوف تصطحب بها ابنها، حيث لابد أن تتذكر كل أم أن هناك حتما مرة أخيرة لكل شيء تواجهه مع أطفالها، حيث بعد ما يكبر  طفلها لن يحتاج إلى أن تصطحبه إلى المدرسة وأن تأخذ بيده في أي مكان آخر.
وعند الوقوف على تلك اللحظة لابد أن تفكر كل أم في أن نهاية الأمور التي تقدمها لأطفالها والتي تشعر بأنها متعبة بالنسبة إليها مثل إطعام الطفل أو إرضاعه أو اصطحابه إلى المدرسة وغيرها من الأمور التي تفعلها كل أم لأبنائها قد تنتهي في يوم من الأيام لذلك يجب أن تعلم كل أم بذلك جيدا وتفكر في أن تعيش اللحظة بدون ضجر.

ليست هناك تعليقات

يتم التشغيل بواسطة Blogger.